أخبار عاجلة
الرئيسية / الإرشاد الزراعى / الكبريت الزراعي والكبريت الميكروني

الكبريت الزراعي والكبريت الميكروني

الفرق بين الكبريت الزراعى والكبريت الميكرونى ؟؟
قبل ما تستخدم الكبريت في الرش او التعفير او حتي في التسميد او التطهير.
الكبريت الميكروني، هو عبارة عن مركب يتكون من الكبريت بنسبة 80% على الأكثر، ذو جزيئات صغيرة بالميكرونايز لا تتعدى 1 ميكرون، ويعتبر مبيد وقائي يعمل بالملامسة.
تم تصنيع الكبريت الميكروني خصيصًا من الجزيئات الميكرونية الصغيرة، لكي يقبل التعليق في الماء واستخدامه رشًا على النبات.
عند رش الكبريت الميكروني أو تعفيره لابد أن يكون ذلك في الصباح الباكر قبل الغروب أو عند غروب الشمس، لأن إضافته في درجات الحرارة العالية تسبب احتراقًا في الأوراق .
يمكن البدء في استخدام الكبريت الميكروني تعفيرًا أو رشًا على النبات عند عمر 2 : 3 ورقات .
يمكن خلط الكبريت الميكروني مع جميع المبيدات الفطرية والحشرية، والمغذيات السمادية، كذلك يمكن خلطه مع جميع منظمات النمو .
لا يمكن خلط الكبريت الميكروني مع الأحماض الأمينية، وكذلك مع الزيوت المعدنية سواء شتوي أو صيفي، ويراعى هنا ألا يتم الرش به قبل أو بعد أسبوع من رش الزيوت المعدنية.
لا يمكن خلط الكبريت الميكروني مع الكالسيوم، أو مع أي مركب فسفوري .
هناك عدة فروق بين الكبريت الميكروني والكبريت الزراعي، أولها أن الكبريت الميكروني مُصنع خصيصًا للرش بمعدل 2.5 جرام لكل لتر مياه، أما الكبريت الزراعي فهو غير مخصص للرش، وغير قابل للذوبان أو البلل، ويتم إضافته تعفيرًا على سطح التربة أو أوراق النبات.
الكبريت الميكروني يعمل كمبيد وقائي، إلى جانب إمداده للنبات بالكبريت، بينما الكبريت الزراعي يعتبر مُحسن تربة من الدرجة الأولى، حيث يساعد في ضبط PH.
يستخدم الكبريت الميكروني كمبيد فطري ضد أمراض الأصداء وتبقعات الأوراق والبياض الدقيقي، إضافة إلى كونه مبيد أكاروسي لمكافحة الأكاروسات والحلم، ويستخدم تعفيرًا أو رشًا على النبات، كما يفيد كسماد لمعالجة أعراض نقص الكبريت على النبات

اترك تعليق

عن إسلام ممدوح

Avatar

شاهد أيضاً

أمراض النباتات: صممنا دليلاً للتعريف بالمعهد ونشر أبحاث العلماء والباحثين

قال الدكتور أشرف السعيد خليل، مدير معهد بحوث أمراض النباتات، إنه تم تصميم دليلاً للمعهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: