ملف كامل عن زراعة الفراولة

ميعاد الزراعة

يزرع الشليك كمحصول صيفي أو شتوي.

  1. العروة الصيفية

تستخدم لزراعتها الشتلات المبردة والتي تشتل في شهر سبتمبر .

  1. العروة الشتوية

وتستخدم في زراعتها الشتلات الطازجة والتي تشتل خلال شهري أكتوبر ونوفمبر ومحصول هذه العروة يقل عن محصول العروة الصيفي بمقدار النصف تقريبا .

الارض المناسبة:.

 

تجود الفراولة في مختلف أنواع الأراضي وأفضلها هي الأرض الصفراء الخفيفة بشرط أن تكون خالية من الأملاح والحشائش المعمرة وأن تكون جيدة الصرف حيث أن ارتفاع نسبة الملوحة يؤدي إلى احتراق الأوراق وموت النباتات وكذلك فإن سوء الصرف يؤدي إلى تدهور وموت النباتات لذلك يجب تحليل الأرض قبل

. تجهز الأرض لزراعة الشليك بالطريقة التالية.

  1. تحرث الأرض مرتين ويضاف من 30 ـ 40م3 سماد بلدي متحلل أثناء الحرث ثم تزحف الأرض جيدا لتسويتها وتروي رية كدابة للتخلص من الحشائش .
  2. في حالة تعقيم التربة باستخدام غاز بروميد الميثيل تغطي الأرض بالبلاستيك قبل التعقيم وتستمر التغطية لمدة 48 ساعة مع ضرورة مرور 15 يوما على التعقيم قبل زراعة الشتلات .
  3. يضاف السوبر فوسفات بمعدل 100 ـ 200 كجم تضاف دفعة واحدة كما يمكن تقسيمها على دفعتين بحيث تضاف الدفعة الثانية مع الدفعة الأولى من السماد الأزوتي .
  4. تخطط الأرض بعد تزحيفها جيدا بمعدل 9 خطوط في القصبتين .
  5. تمسح الخطوط وتشق القنى والبتون .
  6. تروى الأرض قبل الزراعة بيوم إلى ثلاثة أيام حسب طبيعة التربة .
  7. ينثر الطعم السام في بطن الخطوط وقت الغروب في اليوم السابق للزراعة للقضاء على الحفار والدودة القارضة ويحضر هذا الطعم السام من مبيد هوستاثيون أو تمارون بمعدل لتر وربع لكل 15 كجم ردة ناعمة وتخلط بمقدار صفيحة ونصف من الماء .

طريقه الزراعة

بعد تسلم الشتلات المبردة توضع في مكان جيد للتهوية لحين زراعتها في اليوم التالي ويراعى فتح الكراتين خلال هذه الفترة للتخلص من الرطوبة الزائدة وللوقاية من أمراض عفن الجذور ومنطقة التاج والبراعم الطرفي تغمر الشتلات لمدة 20 دقيقة قبل الزراعة مباشرة في محلول بنليت ثيرام أو فيتافاكس / ثيرام وذلك بمعدل 100 جم لكل 100 لتر ماء ويلزم تغيير المحلول كل فترة كلما تغير لونه ثم تتم الزراعة كما يلي

  1. تعمل جور باستخدام وتد خشبي على مسافات على مسافات من 25 ـ 30 سم في العروة الصيفي ومن 15 ـ 20 سم في العروة الشتوية
  2. توضع الشتلات في الجور مع تفريد الجذور داخل الجور
  3. يجب الترديم حول الشتلة وضغط التربة حولها جيدا حتى لا تتلف الجذور أو تموت مع مراعاة عدم تغطية البراعم الطرفي حتى لا يتعفن أو يتأخر النمو
  4. بعد الزراعة مباشرة يتم ري الأرض ريا غزيرا مع توفير الرطوبة بصفة مستمرة خلال الأسبوعين الأول والثاني من الزراعة.

الرى

يتم ري النباتات كل 3 أيام تقريبا خلال الأسبوعين الأول والثاني لتشجيع نمو الجذور والأجزاء الخضرية، أما في أشهر الشتاء فتروى الأرض كل أسبوع . وكلما ارتفعت درجة الحرارة قلت فترات الري وذلك على حسب طبيعة التربة وفيما يلي بعض النقاط التي يجب أن تراعى في ري الفراولة

  1. أن يكون الري على الهادي في الأراضي الخفيفة حتى لا تجرف مياه الري التربة من حول الجذور فتتعرض الجذور للهواء مما يؤدي إلى جفافها وموتها
  2. عند الإزهار يفضل الري على الحامي حتى لا تلامس مياه الري الثمار فتعرضها للتلف
  3. تروى النباتات عقب الجمع مباشرة لتفادي إصابة الثمار بالأمراض الناتجة عن زيادة نسبة الرطوبة وأن يكون الري خفيفا بحيث لا تصل الركوبة إلى قمة الخط فتتسبب في تلف الثمار
  4. في حالة استخدام المياه الأرتوازية أو مياه المصارف في الري لابد من تحليل المياه والتأكد من خلوها من التركيزات العالية من الأملاح الضارة

وجدير بالذكر أنه يمكن استخدام البلاستيك لتغطية الخطوط المنزرعة بالشليك للأغراض الآتية

    • زيادة المحصول المبكر والكلي
    • تدفأة التربة وتشجيع النمو الجذري والخضري
    • تقليل نسبة الثمار غير الصالحة للتسويق ونظافتها من الآتربة
    • مقاومة الحشائش وتعقيم التربة

على أن تغطي الخطوط في شهر نوفمبر في حالة الزراعة الشتوي وفي شهري ديسمبر ويناير في حالة الزراعة الصيفي مع ضرورة إزالة البلاستيك في شهر إبريل

الحصاد

يبدأ جمع المحصول من أول يناير في الزراعة الشتوية ومن أول مارس في الزراعة الصيفية ويستمر الجمع حتى شهر يوليو . ويجب أن يكون الجمع في الصباح الباكر ويوقف الجمع عند ارتفاع درجة الحرارة . وتقطف الثمار بجزء صغير من العنق مرة كل 4 ـ 5 أيام حسب الظروف الجوية وسرعة النضج وبذلك تتقارب فترات الجمع عند ارتفاع درجة الحرارة لأن الثمار تكون أسرع نموا في الجو الدافئ . تنقل الثمار بعد الجمع مباشرة إلى مكان مظلل أولا بأول لحمايتها من الشمس والرياح الساخنة حيث تدرج إلى أحجام مختلفة مع فرز الثمار الرديئة والمصابة حتى لا تفسد باقي الثمار وكذلك الثمار الزائدة النضج أو غير المنتظمة الشكل . وتتم التعبئة في العبوات المناسبة سواء كانت صناديق خشبية بأحجام مناسبة أو في عبوات التصدير وهي عبوات بلاستيك خاصة لأن التعبئة في سلال كبيرة تفسد الثمار بسرعة ويراعى سرعة نقل الثمار من الحقل إلى الثلاجة مع مراعاة عدم تعرضها لدرجة حرارة مرتفعة مرة أخرى

ميعاد الزراعة

يزرع الشليك كمحصول صيفي أو شتوي .

  1. العروة الصيفية

تستخدم لزراعتها الشتلات المبردة والتي تشتل في شهر سبتمبر .

  1. العروة الشتوية

وتستخدم في زراعتها الشتلات الطازجة والتي تشتل خلال شهري أكتوبر ونوفمبر ومحصول هذه العروة يقل عن محصول العروة الصيفي بمقدار النصف تقريبا .

الارض المناسبة :-

تجود الفراولة في مختلف أنواع الأراضي وأفضلها هي الأرض الصفراء الخفيفة بشرط أن تكون خالية من الأملاح والحشائش المعمرة وأن تكون جيدة الصرف حيث أن ارتفاع نسبة الملوحة يؤدي إلى احتراق الأوراق وموت النباتات وكذلك فإن سوء الصرف يؤدي إلى تدهور وموت النباتات لذلك يجب تحليل الأرض قبل

. تجهز الأرض لزراعة الشليك بالطريقة التالية

  1. تحرث الأرض مرتين ويضاف من 30 ـ 40م3 سماد بلدي متحلل أثناء الحرث ثم تزحف الأرض جيدا لتسويتها وتروي رية كدابة للتخلص من الحشائش .
  2. في حالة تعقيم التربة باستخدام غاز بروميد الميثيل تغطي الأرض بالبلاستيك قبل التعقيم وتستمر التغطية لمدة 48 ساعة مع ضرورة مرور 15 يوما على التعقيم قبل زراعة الشتلات .
  3. يضاف السوبر فوسفات بمعدل 100 ـ 200 كجم تضاف دفعة واحدة كما يمكن تقسيمها على دفعتين بحيث تضاف الدفعة الثانية مع الدفعة الأولى من السماد الأزوتي .
  4. تخطط الأرض بعد تزحيفها جيدا بمعدل 9 خطوط في القصبتين .
  5. تمسح الخطوط وتشق القنى والبتون .
  6. تروى الأرض قبل الزراعة بيوم إلى ثلاثة أيام حسب طبيعة التربة .
  7. ينثر الطعم السام في بطن الخطوط وقت الغروب في اليوم السابق للزراعة للقضاء على الحفار والدودة القارضة ويحضر هذا الطعم السام من مبيد هوستاثيون أو تمارون بمعدل لتر وربع لكل 15 كجم ردة ناعمة وتخلط بمقدار صفيحة ونصف من الماء .

طريقه الزراعة

بعد تسلم الشتلات المبردة توضع في مكان جيد للتهوية لحين زراعتها في اليوم التالي ويراعى فتح الكراتين خلال هذه الفترة للتخلص من الرطوبة الزائدة وللوقاية من أمراض عفن الجذور ومنطقة التاج والبراعم الطرفي تغمر الشتلات لمدة 20 دقيقة قبل الزراعة مباشرة في محلول بنليت ثيرام أو فيتافاكس / ثيرام وذلك بمعدل 100 جم لكل 100 لتر ماء ويلزم تغيير المحلول كل فترة كلما تغير لونه ثم تتم الزراعة كما يلي

  1. تعمل جور باستخدام وتد خشبي على مسافات على مسافات من 25 ـ 30 سم في العروة الصيفي ومن 15 ـ 20 سم في العروة الشتوية
  2. توضع الشتلات في الجور مع تفريد الجذور داخل الجور
  3. يجب الترديم حول الشتلة وضغط التربة حولها جيدا حتى لا تتلف الجذور أو تموت مع مراعاة عدم تغطية البراعم الطرفي حتى لا يتعفن أو يتأخر النمو
  4. بعد الزراعة مباشرة يتم ري الأرض ريا غزيرا مع توفير الرطوبة بصفة مستمرة خلال الأسبوعين الأول والثاني من الزراعة

الرى

يتم ري النباتات كل 3 أيام تقريبا خلال الأسبوعين الأول والثاني لتشجيع نمو الجذور والأجزاء الخضرية، أما في أشهر الشتاء فتروى الأرض كل أسبوع . وكلما ارتفعت درجة الحرارة قلت فترات الري وذلك على حسب طبيعة التربة وفيما يلي بعض النقاط التي يجب أن تراعى في ري الفراولة

  1. أن يكون الري على الهادي في الأراضي الخفيفة حتى لا تجرف مياه الري التربة من حول الجذور فتتعرض الجذور للهواء مما يؤدي إلى جفافها وموتها
  2. عند الإزهار يفضل الري على الحامي حتى لا تلامس مياه الري الثمار فتعرضها للتلف
  3. تروى النباتات عقب الجمع مباشرة لتفادي إصابة الثمار بالأمراض الناتجة عن زيادة نسبة الرطوبة وأن يكون الري خفيفا بحيث لا تصل الركوبة إلى قمة الخط فتتسبب في تلف الثمار
  4. في حالة استخدام المياه الأرتوازية أو مياه المصارف في الري لابد من تحليل المياه والتأكد من خلوها من التركيزات العالية من الأملاح الضارة

وجدير بالذكر أنه يمكن استخدام البلاستيك لتغطية الخطوط المنزرعة بالشليك للأغراض الآتية

    • زيادة المحصول المبكر والكلي
    • تدفأة التربة وتشجيع النمو الجذري والخضري
    • تقليل نسبة الثمار غير الصالحة للتسويق ونظافتها من الآتربة
    • مقاومة الحشائش وتعقيم التربة

على أن تغطي الخطوط في شهر نوفمبر في حالة الزراعة الشتوي وفي شهري ديسمبر ويناير في حالة الزراعة الصيفي مع ضرورة إزالة البلاستيك في شهر إبريل

الحصاد

يبدأ جمع المحصول من أول يناير في الزراعة الشتوية ومن أول مارس في الزراعة الصيفية ويستمر الجمع حتى شهر يوليو . ويجب أن يكون الجمع في الصباح الباكر ويوقف الجمع عند ارتفاع درجة الحرارة . وتقطف الثمار بجزء صغير من العنق مرة كل 4 ـ 5 أيام حسب الظروف الجوية وسرعة النضج وبذلك تتقارب فترات الجمع عند ارتفاع درجة الحرارة لأن الثمار تكون أسرع نموا في الجو الدافئ . تنقل الثمار بعد الجمع مباشرة إلى مكان مظلل أولا بأول لحمايتها من الشمس والرياح الساخنة حيث تدرج إلى أحجام مختلفة مع فرز الثمار الرديئة والمصابة حتى لا تفسد باقي الثمار وكذلك الثمار الزائدة النضج أو غير المنتظمة الشكل . وتتم التعبئة في العبوات المناسبة سواء كانت صناديق خشبية بأحجام مناسبة أو في عبوات التصدير وهي عبوات بلاستيك خاصة لأن التعبئة في سلال كبيرة تفسد الثمار بسرعة ويراعى سرعة نقل الثمار من الحقل إلى الثلاجة مع مراعاة عدم تعرضها لدرجة حرارة مرتفعة مرة أخرى

اترك تعليق

عن الفلاح

الفلاح

شاهد أيضاً

استمرار الندوات الحقلية لتوعية المزارعين بمكافحة العفن الهبابى بزراعة الفيوم

قام الدكتور ربيع مصطفى وكيل وزارة الزراعة بالفيوم ويرافقه المهندس أحمد لطفي مدير عام إدارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: