أخبار عاجلة
الرئيسية / طب بيطرى / تعرف على تأثير الأدوية البيطرية و جودتها على اللحوم المستهلكة

تعرف على تأثير الأدوية البيطرية و جودتها على اللحوم المستهلكة

بقايا الأدوية البيطرية في جسم الحيوانات بعد الذبح يؤثر بشكل مباشر على جودة اللحوم المستهلكة، وبالتالي على صحة المستهلك.

فترةُ السحب أو التحريم: هي الفترة الزمنية من بعد إعطاءِ العلاجِ للحيوان وحتى خروجِ الدواء من جسمهِ،أو وصولِ الدواء إلى النسبة المسموح بها، وهي فترةٌ تضمن وصولَ تركيزِ الدواء إلى الحد الآمن الذي لا يؤثر على صحة الإنسان.

وتختلف الفترةُ من دواء إلى لآخر, ويجب على المربي عدمُ ذبحِ أو بيعِ أو إستخدامِ الحليبِ قبلَ مرورِ هذه الفترة، وتختلفُ فتراتُ السحبِ من دواءٍ لآخر.

حيث أن كلَ دواءٍ بيطري له فترةُ سحبٍ خاصة ٌ به، تُكتب على العبوة بالأيامِ أو الساعاتِ للحم والحليبِ بالنسبة لأدويةِ الحيوانات، أو اللحم والبيضِ بالنسبة لأدويةِ الدواجن.

وتتباين آثارُ بقايا الأدوية البيطرية في المنتجاتِ الحيوانية على صحةِ الإنسان فإن منها ما له تأثيرٌ مسرطنٌ ومنها ما له تأثيرٌ على الكبد والكُلى والقلب والرئتين.

وقد يكون تركيزُ هذه ألأدويه عالياً في منتجات الحيوانِ وعند إستهلاكِ الإنسان لتلك المنتجات قد يعاني من مشاكلَ صحيةٍ على المدى القريب أو البعيد.

 

فكيف ثؤثر هذه الأدوية على صحة الإنسان؟
أولا : بقايا المضاداتِ الحيويه تسبب في عسر هضم والسرطانِ والحساسيه.

ثانيا : وبقايا المبيدات الحشريه تسبب الإجهاضَ والعقمَ ونقصَ المناعه.

ثالثا :بقايا مضاداتِ الإلتهاب تسبب تشوهاتِ الأجنةِ.

نقلا عن قطاع الارشاد الزراعى اليمني.

 

اترك تعليق

عن الفلاح

Avatar

شاهد أيضاً

7 نصائح لمنتجي ومربي الثروة الحيوانية والداجنة لمجابهة الظروف الجوية الطارئة | تعرف عليها

بناءاً على توجيهات السيد القصير وزير الزراعة وإستصلاح الأراضى والمهندس مصطفى الصياد  نائب وزير الزراعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: